“رابطة آل يونس” في شحيم تكرم طالباً صينياً بعد تعرضه لـ”تنمّر” بسبب “كورونا”

0

أثار فيروس “كورونا” أزمة كان المواطن الصيني بغنى عنها خصوصاً في بلدان الاغتراب حيث بات يشكل تواجده بين الناس مصدر خوف من انتقال العدوى إلى مكان اقامته جيرانه، مثلاً، أو أصدقائه أو جامعته.

أمير وانغ طالب صيني يقيم لدى صديقه عبد عويدات، في شحيم، عاصمة إقليم الخروب، انتقل الشك إليه كاحتمال أن يكون حاملاً للفيروس ما دفع ببعض الأهالي إلى تجنبه احتياطاً، ولم يرق هذا الأمر للكثير ممن يحترمونه ولديهم ملء الثقة بعدم حمله لهذا الفيروس.

وانطلاقاٌ من أهداف “رابطة آل يونس الإنسانية” بادرت الهيئة الإدارية، “في خطوة إيجابية منها تجاه الطالب الصيني امير وانغ وأحسنت وفادته، بعدما علمت بتذمره من تنمر الناس، إلى استقباله وتكريمه في دارة رئيس الرابطة الدكتور محي الدين صادق، وتولى تنسيق اللقاء مسؤول العلاقات العامة في الرابطة عماد يونس.

وقد رحبت الرابطة بالطالب الصيني في بلدته شحيم وبين اهله، واستنكرت ما تعرض له من تنمر”.

من جهته شكر وانغ الرابطة على موقفها وأبدى ارتياحه لهذه الخطوة التي أظهرت الوجه الحضاري لبلدة شحيم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.