بيان بمناسبة يوم الشهيد البعثي في لبنان من عضو اللجنة المركزية المحامي توفيق الضيقة

0

بمناسبة يوم الشهيد البعثي في لبنان وهو اليوم المبارك للشهيد الاخضر العربي الرفيق امين سعد :

الشهيد امين سعد البعثي هو الاخضر العربي .

انه الشهيد الاول على الساحة اللبنانية ضد العدو الاسرائيلي .

والذي افتتح العمل المقاوم ضد العدو الصهيوني على ارض الجنوب البطل . وذلك بتاريخ الثالث من كانون الاول ١٩٦٩ .

والرفيق الشهيد البعثي ، وللتذكير كان مديرا لمكتب الرفيق عاصم قانصوه انذاك والى جانبه ،

ولكن ، الشهيد وعن عمق الانتماء لفكر وعقيدة البعث وارادة المناضل اخذ القرار ،
وتقدم ليقاتل العدو الصهيوني …

مستبقا الجميع في فهمه وقناعته وتفكيره وارادته بان حمل السلاح ليكون الاول ،
وخاض اشرس المعارك بارادة البعث مقاتلا وقائدا بالسلاح والمواجهة ، لاثبات الثابت ،

ان العدو الاسرائيلي لا يفهم الا بالقوة والقتال .

فكان للرفيق امين سعد صاحب اللقب الكبير اي الاخضر العربي شهيدا في الميدان وجها لوجه ضد العدو ،
وكان الشهيد البعثي الاول .

وتقرر ان يكون يوم استشهاده ذكرى يوم الشهيد البعثي في لبنان التي يحييها حزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان .

وعليه ،

تأتي اليوم ذكرى يوم الشهيد البعثي
والحزب يعمل على لملمة جراح التشرذم التي عاشها طيلة سنوات سوداء مؤلمة ، جعلت الجميع وخاصة من تقع عليهم مسؤولية احياء ذكرى يوم الشهيد البعثي وذكرى شهداء الحزب في لبنان في حالة من الارباك والغياب الذي سينتهي كما انتهى حال الانقسام .

وبهذه المناسبة المهمة في حياة الحزب ، وهي مناسبة يوم الشهيد البعثي ، التي قدمت فيها الدماء والارواح ضد العدو لتكريس قاعدة المقاومة والمقاومة هي الطريق الوحيد لدحر العدو وكسر ارادته …

وهنا ، ومع مبايعتنا للقائد بشار الاسد قائدا للامة ، نكرر القول مع القائد الخالد حافظ الاسد :

” الشهداء اكرم من في الدنيا وانبل بني البشر ”

والخلود لرسالتنا

عضو اللجنة المركزية
الرفيق المحامي توفيق الضيقة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.