القيادة القطرية وأمينها القطري الوزير عاصم قانصوه يدينون الإعتداء الإرهابي على دمشق

0

أدانت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان وأمينها القطري الوزير والنائب السابق عاصم قانصوه ،الإعتداء الإرهابي الحاقد الذي تعرضت له دمشق ،التي ما انفكّت تتصدى بقوة وإقتدار لكل المتأمرين والمجرمين والقتلة بكافة تنوعاتهم ومشاربهم ومشغليهم ، كما أنها ما برِحت تُلقِنْ، كل هؤلاء ومن يقف معهم وورائهم ، دروساًفي حماية الوطن والأمة وعِبَراً في حب الوطن والمواطنين وقدَراً محتوماً بالإنتصار الدائم.

إنه الإرهاب البغيض بكل أشكاله وأربابه ومعتنقيه ، يحاول مجدداً ضرب الأمة العربية وإضعافها من خلال إستهداف “قلبها النابض” بالكبرياء والشموخ والعزيمة والإرادة الصلبة، التي لا تلين لأنها تتغذى وتستمد مواقف البطولة والإباء والصمود من “قائدٍ صامد” تربّى وترعرع على حب الوطن والأمة، فأحبته الجماهير العربية وأخلصت له ، فكان القائد العربي الفذ سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسدالذي يدافع عن الحق العربي ويحافظ بكل مواقفه على كرامة الامة العربية ، فله منّا كل الحب والولاء والتقدير .
تتقدم القيادة القطرية بالتعازي الحارة إلى القيادة السورية وأهالي الشهداء وتتمنى الشفاء العاجل لكل الجرحى، وستبقى سورية الأسد “قلعةً شامخةً” في وجه كل المخططات التأمرية على وحدتها وتقدمها في ظل قيادتها الحكيمة وأبطالها الأشاوس في الجيش العربي السوري العقائدي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.